http://alrakrak.ba7r.org
المواضيع الأخيرة
» خصم 15% على كرانيش الجبس الماليزي
من طرف جنى ميرو الخميس يناير 17, 2019 6:21 pm

» احمى سقفك من الأمطار قبل دخول الشتاء بـ 170ج للمتر بدلاً من 185ج
من طرف جنى ميرو الخميس يناير 17, 2019 6:21 pm

» حَـــقـــق طُـمُـوحَـك ...دبلومات تدريبية
من طرف جنى ميرو الإثنين يناير 14, 2019 2:41 am

» دبلومات تدريبية بشهادات معتمدة
من طرف Mero Mohamed الأحد يناير 13, 2019 8:42 pm

» شقق للبيع بالعجمي 01286885299 عقارى للاسكان
من طرف عقارى للاسكان الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 12:33 pm

» ادارة صفحات الفيس بوك
من طرف جنى ميرو الأحد ديسمبر 23, 2018 9:30 pm

» خصومات هائلة بمناسبة نهاية العام
من طرف جنى ميرو الجمعة ديسمبر 21, 2018 1:47 am

» خصومات هائلة بمناسبة نهاية العام
من طرف Mero Mohamed الخميس ديسمبر 20, 2018 7:40 pm

» كرانيش جبس ماليزي ، كرانيش جاهزة
من طرف جنى ميرو الأربعاء ديسمبر 19, 2018 11:44 am

» سم العقرب الاصلى
من طرف جنى ميرو السبت ديسمبر 15, 2018 11:32 pm

دخول

لقد نسيت كلمة السر

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1338 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Mero Mohamed فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 28279 مساهمة في هذا المنتدى في 5410 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
جنى ميرو
 

يناير 2019
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية

أفضل الأعضاء الموسومين

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
جنى ميرو
 
Mero Mohamed
 


مدن حمص حماة حلب

اذهب الى الأسفل

مدن حمص حماة حلب

مُساهمة من طرف Nouhad Kaissi في الجمعة يوليو 26, 2013 2:04 pm

تعتبر حمص ثالث أكبر المدن السورية، وتقع في المنطقة الوسطى على مسافة 160 كيلومترا تقريبا شمالي العاصمة دمشق.
قارب عدد سكانها المليونين عام 2011 بعدما قارب 1.65 مليون نسمة عام 2007 في حين تزيد مساحتها على 42 ألف كيلومتر مربع.
تعتبر المدينة مركزا للصناعات الثقيلة منها مصفاة نفطية تقع بالجانب الغربي منها ومصنع للفوسفات كما تزخر بالمؤسسات المتوسطة والصغيرة فضلا عن كونها مركزا لتسويق المنتجات الزراعية من المحافظة ومن لبنان ومعبرا تجاريا للبضائع التي تنقل من البحر المتوسط إلى العراق.
تتمتع بتنوع ديني من المسلمين والمسيحيين وتضم أقليات عرقية من بينها الأرمن بالإضافة إلى وجود عدد لا بأس به من اللاجئين الفلسطينيين.
شكل وجود معالم دينية بارزة فيها مثل مسجد خالد بن الوليد نقطة جذب سياحي للمحافظة بأسرها خاصة أن مدينة تدمر الأثرية تشكل أساسا في الاستقطاب السياحي.
من الناحية التاريخية، تأسست حمص -التي يشقها نهر العاصي- مطلع الألفية الثالثة قبل الميلاد وتداول عليها اليونانيون والرومان والبيزنطيون، وفي السنة الرابعة عشرة للهجرة (635 ميلادية) فتح العرب المسلمون المدينة التي خضعت لاحقا لسلطتي الأمويين والعباسيين.
واستولى عليها العثمانيون عام 1516 وظلت تحت سيطرتهم زمنا قبل أن يضمها محمد علي باشا إلى حكمه، وفي عام 1920 خضعت حمص [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]على غرار مناطق سوريا الأخرى للاحتلال الفرنسي حتى العام 1946.
حماة
هي مركز محافظة حماة في وسط سوريا* وشهدت مطلع ثمانينيات القرن العشرين واحدة من أسوأ المجازر في تاريخها حين ضربها الجيش السوري بالأسلحة الثقيلة.
تقع على نهر العاصي على مسافة 210 كيلومترات تقريبا شمال دمشق في منتصف المسافة بين العاصمة وحلب وتبعد 90 كيلومترا إلى الشرق من بانياس وتقارب مساحة المحافظة كلها تسعة آلاف كيلومتر.
تعد رابعة أكبر المدن السورية من حيث عدد السكان الذين بلغ عددهم نهاية 2010 نحو 750 ألفا تقريبا وفقا لبيانات رسمية.
أما سكان محافظة حماة كلها فتجاوز في نهاية العام نفسه 2.1 مليون نسمة.
يشكل المسلمون الأغلبية الساحقة من السكان وتوجد بها أقلية صغيرة من المسيحيين.
تعاقبت على حماة الحضارات التي تعاقبت على سوريا* وشهدت ازدهارا في العصر الإسلامي* وفيها آثار إسلامية.
حملة دموية
شهدت حماة بدءا من الثاني من فبراير/شباط 1982 أحداثا دامية حين هاجمتها القوات السورية بالأسلحة الثقيلة لمدة شهر تقريبا مما تسبب في مقتل الآلاف وتشريد نحو 100 ألف* وتدمير جزء من المدينة خاصة القسم القديم منها.
وقع ذلك الهجوم الذي اشتركت فيه الشرطة السرية والمخابرات في عهد الرئيس السابق حافظ الأسد المتوفى عام 2000* وقاده شقيقه رفعت الأسد.
شنت السلطات السورية حينذاك تلك الحملة العسكرية ردا على ما قالت إنه تمرد كانت جماعة الإخوان المسلمين السورية طرفا فيه.
تراوحت التقديرات بشأن ضحايا الحملة التي تمت وسط تعتيم إعلامي تام بين 10 آلاف قتيل وفقا للصحفي البريطاني روبرت فيسك –الذي زار حماة بعيد الحملة- و40 ألفا وفقا للجنة السورية لحقوق الإنسان.
ونقلت صحيفة الإندبندنت البريطانية عن رفعت الأسد أن الحملة خلفت 38 ألف قتيل .
حلب

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

مدينة حلب هي عاصمة محافظة حلب ثانية كبرى المحافظات السورية من حيث عدد السكان، إذ يبلغ سكانها نحو خمسة ملايين نسمة، وتقع في أقصى الشمال السوري على مقربة من الحدود التركية، وتبعد عن دمشق 355 كلم تقريبا.
تقسم محافظة حلب حسب التقسيم الإداري إلى ثماني مناطق، وتعد حلب أهم مركز صناعي في سوريا، إضافة إلى أهميتها التجارية والزراعية، ومن أقدم وأشهر مدن العالم.
عرفت حلب واشتهرت بصناعاتها العريقة والمعروفة منذ القدم كصناعات النسيج وحلج القطن وصناعة صابون الغار وصناعات زيت الزيتون والصناعات الغذائية، كما تشتهر بأنواع كثيرة من المنتجات والصناعات التقليدية إضافة للصناعات الحديثة المتطورة بكل أنواعها.
وتطورت هذه الصناعات في العصر الحديث لتشمل الأجهزة الكهربائية بأنواعها والمعدات والآلات الصناعية وصناعة هياكل السيارات وقطع الغيار والسيراميك والملابس الجاهزة والبلاستيك والصناعات الكيمياوية والمشغولات الذهبية.
مدينة تاريخية
تعد حلب من أقدم المدن المأهولة في التاريخ، إذ يعود تاريخها إلى نحو 7000 عام، وكانت عاصمة للدولة العمورية الواسعة (يمحاض) التي وجدت في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر قبل الميلاد، ومنذ ذلك التاريخ ظلت مدينة حلب تلعب أدوارا هامة في التاريخ الإنساني، وعبر كل الحقب التاريخية.
وفي العهد المسيحي أصبحت مدينة حلب أبرشية، وأقيمت فيها كاتدرائية ما زالت قائمة حتى اليوم، ثم فتحها المسلمون في العام 636 م (16 هـ) على يد الصحابيين الجليلين أبو عبيدة ابن الجراح وخالد بن الوليد، وازدهرت في العهد الإسلامي، وكانت من أهم المدن في الفترة الأموية.
وبلغت ذروة ازدهارها في فترة الدولة الحمدانية حيث كانت عاصمة لها، وقبلة لعلمائها وشعرائها، وشهدت المدينة حينئذ ازدهارا كبيرا في مجالات العلم والطب والأدب، ومنها أيضا قاد سيف الدولة معاركه الكثيرة ضد الروم، وقد خلد تلك الفترة وما حفلت به من مآثر وأمجاد عدد من أبرز الشعراء العرب، وعلى رأسهم أبو الطيب المتنبي ثم أبو فراس الحمداني.
وتعود الأهمية الإستراتيجية لمدينة حلب لكونها نقطة وصل رئيسة بين الشرق والغرب، كما ظلت طيلة عهودها الغاربة مركزا سياسيا واقتصاديا ودينيا هاما وحيويا بسبب توسطها بين العالمين الشرقي والغربي.
وفضلا عن كونها نقطة التقاء حضاري وثقافي بين الشرق والغرب فقد كانت أيضا ملتقى للقوافل التجارية ومفتاحا للمبادلات التجارية بين الطرفين.
ولأهميتها التاريخية الكبيرة فقد صنفتها منظمة اليونسكو ضمن المدن التاريخية لاحتوائها على أكثر من 150 من عيون الآثار التاريخية ومن مختلف الحضارات الإنسانية التي عاشتها المدينة وتعاقبت على حكمها حتى اليوم.
وقد اشتهرت مدينة حلب بأسواقها المتنوعة التي سميت بأسماء الحرف والصناعات، مثل سوق العطارين وسوق الحدادين وسوق النحاسين، كما عرفت أيضا بمساجدها وكنائسها، ومن أهم مساجدها وجوامعها الجامع الكبير الذي بني في العهد الأموي.
كما تعرف المدينة أيضا بأسوارها وأبوابها وقلاعها العظيمة، وتعد قلعة حلب من أهم معالمها التاريخية، ومن أهم القلاع في العالم، وتقع وسط المدينة على ارتفاع عشرات الأمتار عن مستوى بقية المدينة، واحتفظت القلعة طيلة الفترات التاريخية بأهمية عسكرية وإستراتيجية كبيرة
avatar
Nouhad Kaissi
عضو عادي
عضو عادي

الجنـــــــــس : انثى
عدد المساهمات : 33
النقاط : 41
تاريخ التسجيل : 19/04/2010
العمر : 26

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مدن حمص حماة حلب

مُساهمة من طرف هبة الله سعد في الجمعة يوليو 26, 2013 10:04 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
هبة الله سعد
عضو عادي
عضو عادي

الجنـــــــــس : انثى
عدد المساهمات : 31
النقاط : 33
تاريخ التسجيل : 26/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى